ASK

وزارة التربية والتعليم “مشروع مدارس الغد

This post is also available in: Arabic

وزارة التربية والتعليم “مشروع مدارس الغد”

العميل: الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID).

تغطية المشروع: على المستوى الوطني- 27 مدرسة.

المستفيدون: 11,000طالب، 1,120 عضو هيئة تدريس والأهالي وأعضاء المجتمع المحلي. 

هدف المشروع: تقديم برنامج بناء قدرات شامل لتعزيز وتمكين أعضاء المجتمع المدرسي من الاستفادة القصوى من الموارد المتاحة، والمصادر التكنولوجية الحديثة في 27 مدرسة حكومية، تشكل نموذجاً لتحسين البيئة التعلمية، وتعزيز تحصيل الطلبة.

الوصف: مشروع على المستوى الوطني يقع تحت مظلة برنامج دعم التطوير التربوي (ERSP) ومدته خمس سنوات، تم من خلاله بناء 27 مدرسة جديدة لوزارة التربية والتعليم ضمن تصميم عصري مبتكر، يوفر كل الإمكانات والموارد اللازمة خصوصاً الموارد التكنولوجية، قدّمت شركة اسأل ضمن هذا المشروع برنامجاً شاملاً للتنمية المهنية صمم خصيصاً لهذه المدارس هو (برنامج مدارس الغد) الذي استهدف رفع كفايات ومهارات ما يقارب 1,320 معلماً وإدارياً، وما يزيد على 20 ألف طالب وطالبة، إلى جانب المشرفين التربويين وأولياء الأمور وأعضاء المجتمع المحلي ضمن رؤية تعتمد على توظيف أساليب حديثة للتعليم والتعلم، وتحقيق الاستفادة القصوى من أدوات التكنولوجيا في العملية التربوية.

دور اسأل: قامت اسأل بتصميم وتطوير وتنفيذ برامج التنمية وتعزيزها ببرامج الدعم الميداني المكثف لجميع المدارس من أجل تطوير فهم مشترك حول بيئة التعلم الفاعلة، وكيفية الاستفادة المثلى من المصادر المتاحة لتحقيق الفائدة. قام مدربو اسأل الخبراء بتطبيق هذا البرنامج بهدف تمكين وبناء قدرات أعضاء المجتمع المدرسي لاستثمار المصادر المتاحة لتحسين تحصيل الطلبة وتعزيز بيئة التعلم. وقد ساهمت برامج التنمية المهنية والدعم الميداني في توفير فرص حقيقية وعملية للمجتمع المدرسي لتبني سلوكات وممارسات يومية جديدة في الغرفة الصفية على وجه الخصوص والمدرسة على وجه العموم.

من خلال تنفيذ هذا المشروع لعبت اسأل دوراً هاماً في تمكين وبناء قدرات أعضاء المجتمع المدرسي من مديري مدارس ومرشدين ومعلمين من الكفايات والتقنيات والإجراءات اللازمة لتلبية المتطلبات التعلّمية الحديثة وخلق بيئة تعلّم إيجابية. كما أن تواجد فريق اسأل اليومي في هذه المدارس مكنهم من الاطلاع على التحديات اليومية التي تواجه أعضاء المجتمع المدرسي في هذه المدارس والعمل على مواجهتها.

محتويات المشروع:

  1. ورشات العمل التدريبية

نجح المشروع منذ السنة الأولى في خلق بيئات تعليمية جديدة تقوم على أساس تقنيات قيادة التغيير من خلال رفع مستوى الوعي لدى أعضاء المجتمع المدرسي وتحسين كفاياتهم وفقا لمعايير عالية الجودة. وقد قامت اسأل بتصميم وتطوير مجموعة من ورشات العمل التدريبية التي استهدفت كافة أعضاء المجتمع المدرسي من مديري مدارس ومعلمين وطلبة وأولياء أمور وأعضاء من المجتمع المحلي، هدفت في مجملها إلى بناء تصور واضح حول النموذج المدرسي الجديد والأدوار والمسؤوليات المترتبة على كل طرف من الأطراف المؤثرة والمتأثرة في المدرسة.

وهدفت الورشات التدريبية الى تعزيز بيئات التعلم في المدرسة من خلال إيجاد طرق الاستفادة القصوى من الموارد المتاحة، بما في ذلك استخدام أدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والاعتماد على الممارسات التعليمية الحديثة، وإشراك الطلاب في العملية التعليمية، وتطبيق استراتيجيات أكثر فعالية الإدارة الصفية.

وقد امتازت ورشات العمل التدريبية بطبيعتها الواقعية المبنية على حاجات كل مدرسة، فقد تم تصميم برامج مخصصة لمدارس الذكور وأخرى لمدارس الإناث بناءً على نقاط القوة والضعف التي تواجهها كل فئة، ولتكتمل الحلقة تم تصميم مجموعة من ورشات العمل التدريبة التي استهدفت الطلبة من مختلف الأعمار لتنمية قيم الولاء والانتماء لديهم تجاه المدرسة ورفع مستوى الشعور بالملكية، في حين ركزت ورشات العمل الخاصة بأولياء الأمور والمجتمع المحلي على الأدوار المتوقعة منهم تجاه النموذج المدرسي الجديد وكيفية بناء علاقات تبادلية تدعم هذا النموذج المدرسي. أما فيما يتعلق بورشات العمل الخاصة بالمعلمين فقد ركّزت على خمسة محاور أساسية هي: الأساليب التربوية الحديثة، ودمج أولياء الأمور والمجتمع المحلي في المدرسة، واستثمار الموارد والمصادر المدرسية، والقيادة المدرسية، وإدارة سلوك الطلبة، كما تم تقديم برامج تدريب فردية لمديري المدارس بهدف تنمية كفاياتهم القيادية.

  1. الدعم الميداني: المتابعه والتدريب

قدّم مدربو اسأل الدعم اللازم للمدارس وأعضاء المجتمع المدرسي من خلال جلسات تدريبية فردية وجماعية وجلسات توجيه وإرشاد، تهدف إلى تقديم الحلول لمواجهة التحديات إضافة إلى نقل أثر التدريب على أرض الواقع كما ركّزت فعاليات الدعم الميداني على تقديم الخدمات الاستشارية لأعضاء الهيئتين الإدارية والتدريسية فيما يتعلق بتطوير وتحسين العمل المدرسي والتخطيط للاستمرارية والتنسيق بين الفرق المدرسية المختلفة لتنفيذ مجموعة من الأنشطة والمبادرات التي تُسهم بشكل مباشر في تجذير الثقافة المدرسية الجديدة.

  1. المتابعة والتقويم

طبّقت شركة اسأل نظام متابعة وتقييم في جميع المدارس المشاركة المكونه من 27 مدرسة للتأكد من تحقق أهداف المشروع، ودعم الاستمرارية والمحافظة عليها وتحديد النجاحات للبناء عليها. وذلك من خلال استخدام أدوات تقويم متنوعة مثل: قاعدة بيانات المدرسة، وسلالم التقدير، وقوائم الشطب، وسجلات الإرشاد التربوي، واستبانات قياس الرضا، إضافة إلى الاستفادة من البيانات المتوفرة على منظومة التعلم الإلكتروني في وزارة التربية والتعليم.